تخطى المحتوى

Thursday, November 23rd, 2017

P1140557دعا رئيس تنسيقية الجمعيات الإسبانية للتضامن مع الشعب الصحراوي السيد خوسي تابواظا ، المجتمع الدولي إلى إيجاد حل عاجل للنزاع في الصحراء الغربية كي يتمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير والاستقلال.

وأعرب السيد تابواظا في تصريح لوكالة الأنباء الصحراوية على هامش فعاليات المهرجان العالمي للسينما بالصحراء الغربية ، عن خيبة أ مله من قرار مجلس الأمن الدولي الأخير حول القضية الصحراوية ، مبرزا أنه كان “عليه أن يدرج مراقبة حقوق الإنسان في المناطق المحتلة ضمن صلاحيات بعثة المينورسو.

وأكد تابواظا أنه ” بعد أربعين سنة من عمر النزاع حان الوقت لمنح الفرصة للشعب الصحراوي لكي يقرر مصيره بنفسه ” داعيا المجتمع الدولي إلى تغيير سياسته تجاه القضية الصحراوية.

وأدان رئيس تنسيقية جمعيات التضامن الموقف الفرنسي من النزاع ، مطالبا باريس بتغييره خاصة على مستوى مجلس الأمن الدولي ، ودعا الحكومة الإسبانية إلى تحمل مسؤولياتها التاريخية والأخلاقية تجاه الشعب الصحراوي ” الدولة الإسبانية تضيع فرصة تاريخية لأن تكون لها علاقة جيدة مع دولة إفريقية قريبة من حدودها وتكون منبرا لنشر الثقافة الإسبانية في إفريقيا ” يقول تابواظا.

وحيا رئيس تنسيقية الجمعيات الإسبانية للتضامن مع الشعب الصحراوي صبر وصمود الشعب الصحراوي وتمسكه بقضيته العادلة حتى تحقيق الهدف المنشود وهو الاستقلال والحرية ، مطالبا الوفود الأجنبية المشاركة من سينمائيين ومخرجين ونشطاء حقوق الإنسان بالدفاع عن القضية الصحراوية والتعريف بها في مختلف أنحاء العالم من خلال السينما.

كن أول من يعلق !

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر لضمان الرد عليها.